طرد مهندس يعمل في فيسبوك بسبب اليتجسس على النساء

طرد مهندس يعمل في فيسبوك بسبب اليتجسس على النساء

قامت شركة فيسبوك الرائدة في مجال التواصل الإجتماعي بطرد مهندس، وذلك بعد توجيه تهمة إستغلال صلاحية وظيفته في الوصول إلى البيانات الشخصية للنساء على شبكة الإنترنت والتجسس عليهن.
وقد صرح رئيس قسم الأمن المعلوماتي بشركة فيسبوك “أليكس ستاموس” لموقع “بي بي سي” الإخباري قائلاً: “لقد قمنا بتحقيق سريع للوقوف على صحة الأمر، وقمنا على الفور بطرد المهندس المتهم”.
وفي وقتاً سابق كانت عملاق التواصل الإجتماعي، قد بدأت التحقيق في الإدعاءات الموجهة إلى الشخص على خلفية بعض الشكاوى التي قدمتها صاحبة مؤسسة الإستشارات الامنية (سبايغلاس سيكيورتي)، ” جاكي ستوكس” .
وقد كشفت (جاكي ستوكس) عن أنها قامت بالتواصل مع رئيس قسم الأمن المعلوماتي في الفيسبوك من خلال تطبيق تويتر بعد أن قامت بنشر تغريدة لها تتهم فيها المهندس الامني بالتجسس على السيدات.
وصرحت إدارة شركة الفيسبوك وقتها قائلة: ” نحن على علم تام بالموقف ونقوم بتحقيقتنا فيه، بالرغم من أننا لا نستطيع التعليق على شؤون الأشخاص الشخصية”.
وبعد ذلك أكد رئيس الامن المعلوماتي في فيسبوك قرار طرد المهندس المعلوماتي قائلاً: ” من الضروري أن تبقى بيانات المستخدمين في منتهى الأمان والسرية التامة، وأن تتمتع بالخصوصية الشديدة عندما يستعملون تطبيق الفيسبوك”.
وأضاف ستاموس قائلاً: ” حرصنا على خصوصية العملاء هو السبب وراء فرضنا لرقابة فنية وقيود حازمة، وبناءاً عليه يستطيع الموظفين في الشركة الوصول إلى المعلومات التي تهمهم فقط في تأدية مهام وظائفهم، وذلك لسد المنافذ الأمنية، والرد على الطلبات القانونية الجارية، وإدارة مسائل الدعم الفني وخدمة العملاء”.
كما أكد ستاموس على أن “الموظفين الذين لا يلتزمون بقواعد الرقابة وينتهكونها يطردون فوراً”.
كما أن إدارة فيسبوك لم تؤكد رسمياً بأنها إتخذت إجراءاً قانونياً ضد الموظف المتهم أم لا.
وتاتي هذه الإتهامات الموجهه ضد مهندس الامن المعلوماتي عقب إعلان إدارة عملاق التواصل الإجتماعي عن نيته في توفير أداة جديدة تسمى المواعدة لمساعدة العملاء الغير مرتبطين في الوصول إلى شريك الحياة المناسب عبر الإنترنت.
قد يعجبك ايضا